منوعات
أخر الأخبار

مجلس الوزراء: لن نمد قرار إيقاف منح تراخيص البناء

دعا نادر سعد، المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء، الناس لعدم القلق من لفظ «فترة انتقالية»، قائلًا إن هذا لا يعني أن يحدث أي تأخير أو تعطيل لحركة البناء.

وأضاف سعد، في مداخلة هاتفية لبرنامج «صالة التحرير»، الذي تقدمه الإعلامية عزة مصطفى عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الإثنين، أن حركة البناء التي توقفت ستة أشهر ينتهي العمل بها خلال أيام قليلة، مؤكدًا أنه لن يكون هناك أي قرارات جديدة بمد وقف البناء ستة أشهر أخرى.

وأوضح أنه بمجرد إصدار اشتراطات البناء الجديدة سيتم السماح مجددًا بإصدار التراخيص أو مراجعة ما صدرت من قبل للسماح لحامليها بمعاودة العمل، منوهًا بأن هذه الاشتراطات ربما تصدر بنهاية الشهر الجاري.

ولفت إلى أن الفترة الانتقالية معنية بأجهزة الدولة، لتعمل خلالها على وضع المنظومة الجديدة من ناحية الميكنة وتشكيل اللجان المختلفة، معقبًا: «مرحلة ترتيب البيت من الداخل بالنسبة للحكومة، لن تؤثر على المواطن في شيء».

وأشار إلى أن تعامل المواطن سيكون مع المحليات، سواء في تقديم طلب الترخيص أو أي شيء آخر، مضيفًا أن دور الجامعات سيكون موجودًا في عملية البناء نفسها، لكن دون التعامل بصورة مباشرة مع الناس.

وترأس الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماع مجلس المحافظين، بمشاركة كل من اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، والدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، وذلك عبر تقنية الفيديو كونفرانس؛ لمناقشة عدد من الموضوعات والقضايا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى