استثمار

وزيرة البيئة تلتقي محافظ جنوب سيناء لتفعيل خطة الإدارة البيئية بالمحافظة

عقدت ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، اجتماعًا مع خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، لمناقشة تفعيل خطة الإدارة البيئية للأنشطة البحرية بمحافظة جنوب سيناء، بحضور إيناس سمير، نائب المحافظ، وأحمد الوصيف رئيس غرف الغوص، وسامية سامى، ممثلة وزارة السياحة والآثار وعدد من ممثلى الجهات المعنية.

وتناول الاجتماع سبل تفعيل خطة الإدارة البيئية للأنشطة البحرية بمحافظة جنوب سيناء، من أجل دعم السياحة البيئية وتحويل البيئة إلى فرصة للاستثمار السياحى مع الحفاظ على ثرواتها الطبيعية لنا وللأجيال المقبلة، من خلال تنمية روافد السياحة البيئية مع ضبط الأنشطة السياحية وتطوير نظم إدارة  المحميات الطبيعية بالمحافظة.

تطوير ورفع كفاءة الشمندورات لحماية البيئة البحرية بشرم الشيخ

وأكدت الوزيرة على أهمية التنسيق بين قطاعى البيئة والسياحة لوضع معايير واشتراطات بيئية للأنشطة السياحية، باعتبارها أهم المحاور تأثيرا على البيئة البحرية والشعاب المرجانية، مع توفير الدعم الفنى للمستثمرين للتأكيد على أن التوافق البيئى فرصة لتحقيق مزيد من المكاسب لجميع الأطراف على المستوى الاقتصادى والبيئى، ما يلزمنا بالبدء فى تطبيق قرار 202 والذى يمكننا من جمع بيانات كاملة عن الانشطة الخاصة بالمراكب واللنشات السياحية فى المحميات الطبيعية.

اقرأ أيضا  «البيئة»: الانتهاء من إعداد اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم إدارة المخلفات قبل نهاية العام

إطلاق حملة للحد من استخدام الأكياس البلاستيكية بدهب

تم وضع قاعدة بيانات من قبل قطاع الغوص حيث أكدت على تأجيل تحصيل اى رسوم حتى يتم الأنتهاء من تجميع البيانات من قبل قطاع الغوص ومما يساهم فى الحفاظ على سلامة الانظمة البيئية و منع الممارسة العشوائية للانشطة والذى يضمن سلامة الزوار بالمحمية.

وأوضحت الوزيرة أنه تم الانتهاء من وضع نظام الالكترونى يمكن الشركات من التسجيل عبر الانترنت ودفع المستحقات المالية المطلوبة وفق للقرار الحالى والخاص بتخفض الرسوم بالتزامن مع ازمة انتشار فيروس كورونا بالعالم و تأثيرة على القطاع السياحى على ان يتم بعد ذلك بدء التشاور مع كافة الجهات المعنية حول الرسوم  وقيمتها وكافة الاجراءات المتعلقة بها بما يضمن تحقيق المصالح المشتركة لكافة الاطراف ويضمن تنويع المنتج السياحى ويوفر فرص عمل جديدة مع الحفاظ على الموارد الطبيعية و استدامتها.

اقرأ أيضا  تباين وجهات النظر حول تخفيض مدة التخلص من البضائع «المهمل» بالموانئ

كما اتفقت وزيرة البيئة مع محافظ جنوب سيناء على البدء فى اطلاق اول نموذج للادارة البيئية للانشطة البحرية بشرم الشيخ كمرحلة تجربيبة والذى تم اعداده من قبل محميات جنوب سيناء خلال الفترة القادمة ليتم فيها تطبيق التجربة فى ظل انخفاض الانشطة السياحة لتقييم التجربة و اجراء اى تعديلات للمسار قد يتطلبها  التنفيذ لتكون انطلاقة لتعميمه بباقى المحافظات الساحلية بعد مراجعتها من كافة الجهات المعنية .

أشارت إلى أن الوزارة تعمل على التطوير المستمر ورفع كفاءة الشمندورات لحماية البيئة البحرية، حيث سيتم البدء فى إحلال وتجديد و صيانه حوالى 25 الى 40 شمندورة بالمحافظة بما يضمن حماية البيئة و جودة المنتج السياحى .

اقرأ أيضا  «ملاحة بورسعيد» وجمعية رجال الأعمال تبحثان فرص التصدير لإفريقيا غدًا

ومن جانبه أثنى خالد فودة محافظ جنوب سيناء على جهود وزيرة البيئة لتطوير العمل البيئى و جعله فرصة حقيقية للتنمية وخاصة انشطة دعم السياحة البيئية و هو ما تكلل باطلاق حملة ايكو ايجبيت و انه على استعداد دائم للعمل مع الوزارة فى تلك المشروعات الهامة للوطن و المواطن و السائح .

كما ناقش الاجتماع اجراءات الحد من استخدام الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام داخل المحميات وبالسفن واستبداله بمنتجات صديقة للبيئة مثل المنتجات الورقية والكرتون مع مراعاة البعد الاقتصادي فيها كذلك العمل على رفع الوعى البيئى للعاملين بالمنشآت السياحية مع وضع اشتراطات فى حالة الاستخدام للضرورة حيث شددت وزيرة البيئة على ضرورة المتابعة المستمرة لذلك، والتأكد من تنفيذ القرار كما تم الاتفاق على إطلاق حملة جديدة لمنع استخدام الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام بمدينة دهب خلال الشهر الحالى بالتعاون مع وزارة السياحة والآثار ومحافظة جنوب سيناء .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى