استثمار

«قطاع الأعمال» تطمئن شركة فاش ماش الأوكرانية على عقد بطارية النصر للكوك

اتفقت وزارة قطاع الأعمال العام مع شركة فاش ماش الأوكرانية الفائزة بعقد تطوير البطارية رقم 3 التابعة للنصر للكوك على تقييم دراسة الجدوى الاقتصادية للمشروع  فى ظل التغييرات الأخيرة التى شهدتها السوق المحلية.

وقال هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام لـ«المال»، إنه اجتمع مع وفد الشركة الأوكرانية منذ أيام وأخبرهم بالخطوات التى سيتم اتخاذها فيما يتعلق بتطوير النصر للكوك.

جاء ذلك على هامش جولته فى مصانع غزل المحلة، وتفقده المصنع 1 الذى يعتبر الأكبر فى العالم، والاحتفال أول أمس الجمعة بصعود نادى الشركة للدورى الممتاز لكرة القدم.

وأوضح توفيق أن خطة تطوير النصر للكوك كانت تعتمد على تكنولوجيا قديمة وأصبح الأمر مختلفاً فى ظل فقدانها زبونها الرئيسى بالسوق المحلية، موضحاً أنها تقوم بتوريد إنتاجها لشركة الحديد والصلب، ولم يعد أمامها سوى التصدير للخارج.

اقرأ أيضا  مجلس النواب يوافق على قرض بقيمة 225 مليون يورو من «التنمية الأفريقي» لدعم الكهرباء

وتابع: التصدير بالتكنولوجيا والمعدات القديمة لن يحقق أى جدوى، مشيراً إلى أن الشركة تشترى الفحم من الولايات المتحدة، وتقوم بالتصدير للهند بعائد لا يذكر.

هشام توفيق: جار إعداد دراسة جدوى حديثة تأخذ فى الاعتبار أن «الزبون المحلي» لم يعد موجوداً

وأكد أنه جار إعداد دراسة جدوى للتطوير بتكنولوجيا حديثة، مضيفا: «نحن متلزمون بتعاقداتنا مع الجانب الأوكرانى الذى تفهم جيداً دوافع الوزارة».

يفجين كوزيك: التزمنا بالعقود وتحملنا خسائر كبيرة نتيجة تأخر الاعتمادات المالية

من جانبه قال المهندس يفجين كوزيك، المدير العام بشركة فاش ماش الأوكرانية، إن تأخر تدبير الشريحة الأولى من الاعتمادات اللازمة لتنفيذ مشروع تحديث بطارية 3 التابعة لشركة النصر للكوك سبب للشركة خسائر مالية كبيرة.

اقرأ أيضا  وزيرة التعاون الدولي: سلاسل التوريد تدعم أهداف التنمية المستدامة وتشكل 80% من التجارة العالمية

جاء ذلك فى تصريحات عبر البريد الإلكترونى ضمن حوار شامل تنشره «المال» فى وقت لاحق.

وأضاف: «حتى الآن أكمل التحالف الأوكرانى وثائق التصميم والبناء لإعادة الإنشاء للمشروع، وأصدر ضمانًا بنكيًا لتنفيذ العقد، وتمت مناشدة وزير قطاع الأعمال العام  ببدء التمويل وإصدار الشريحة الأولى من خطاب الاعتماد».

وفازت «فاش ماش» بعقد مناقصة لإعادة بناء وتحديث بطارية فرن الكوك رقم 3 فى مصنع النصر للكوك عام 2018، ضمن كونسورتيوم دولى بتكلفة تقدر بحوالى 125 مليون دولار، حسب بيانات سابقة لوزارة قطاع الأعمال.

ويبلغ عدد مؤسسى «فاش ماش» نحو 21 شركة من بين أكبر الكيانات الهندسية الثقيلة فى أوكرانيا.

اقرأ أيضا  التنظيم والإدارة يقيم أكثر من 9 آلاف متقدم لشغل وظائف بهيئة سكك حديد مصر

وكان وزير قطاع الأعمال العام، استقبل فى مكتبه الأسبوع الماضى إيهور جوفكفا، نائب رئيس مكتب الرئاسة الأوكرانية للعلاقات الدولية والوفد المرافق له، ويفهين ميكيتينكو، سفير أوكرانيا بالقاهرة.

وأعلنت الوزارة أنه تم عقد جلسة مباحثات بين الجانبين بحضور وفد من شركة «فاش ماش»، ومحمد السعداوي، رئيس الشركة القابضة للصناعات المعدنية التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام.

وتم خلال اللقاء استعراض مجالات التعاون المشترك والسعى نحو تعزيز أطر التعاون، ومتابعة الأعمال المشتركة بين شركة فاش ماش والشركة القابضة للصناعات المعدنية، ومساهمتها فى أعمال التطوير.

يشار إلى أن «فاش ماش» الأوكرانية تقوم حاليًا بتنفيذ مشروع تجريبى فى مناجم شركة الحديد والصلب لبحث إمكانية زيادة تركيز خام الحديد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى